عشرات الشهداء وإعدامات ميدانية ودمار هائل.. مشاهد قاسية من مجمع الشفاء بعد انسحاب قوات الاحتلال منه

قوات الاحتلال الصهيوني حوّلت مجمع الشفاء الطبي في غزة لركام بعدما دمرته وأحرقه بالكامل أثناء حصاره، فيما عُثر على مئات الجثث لشهداء في المجمع وبالشوارع والطرق المحيطة به غربي مدينة غزة

أفاد الناطق باسم الدفاع المدني في غزة، محمود بصل، بأنّه جرى العثور على نحو 300 شهيد في مجمع الشفاء الطبي والمناطق المحيطة به غربي مدينة غزة بعد انسحاب قوات الاحتلال.

 

وأكّد الناطق باسم الدفاع المدني أنّ قوات الاحتلال أعدمت فلسطينيين مكبلي الأكيدي في مجمع الشفاء الطبي.

 

كذلك لفت إلى أنّ قوات الاحتلال أحرقت أقسام مستشفى الشفاء ودمرت كل الأجهزة والمستلزمات الطبية، مضيفاً أنّ الاحتلال جرف جميع المقابر المحيطة بمجمع الشفاء وأخرج الجثث من باطن الأرض.

 

 

بدورها، أفادت وزارة الصحة في غزة، اليوم الاثنين، بأنّ “جيش” الاحتلال الإسرائيلي انسحب من مجمع الشفاء الطبي والمناطق المحيطة به في القطاع المحاصر بعد أسبوعين من شنّه عملية عسكرية واسعة النطاق في الموقع، ما كشف عن عشرات الشهداء ودمار هائل في المجمع الطبي ومحيطه.

 

وقالت الوزارة إنّه جرى انتشال عشرات الجثث من داخل المجمع الطبي ومحيطه.

 

 

ودخل المئات من الفلسطينيين إلى مجمع الشفاء الطبي ليتفقدوا المباني، وهو يبحثون عن جثث الشهداء بعد حرق الاحتلال للمجمع وتدميره، على الرغم من تحذرت لجان الطوارئ بعدم الاستعجال في تفقد أوضاع مستشفى الشفاء خشية وجود كمائن وقناصة في محيطه.

 

 

وأظهرت مشاهد قاسية من داخل مجمع الشفاء الطبي بغزة بعد انسحاب قوات الاحتلال منه عقب أسبوعين من الحصار والقصف وجرائم الإعدام الميداني وحصار الجرحى والطواقم الطبية، إعدام جنود الاحتلال الإسرائيلي لفلسطينيين بينهم سيدة بعد إطلاق النار عليهم في محيط مجمع الشفاء.

 

 

كذلك، أظهرت صور متداولة لجرحى نجوا بأعجوبة بعدما عاشوا ظروفاً صعبة دون طعام أو ماء خلال حصار استمر أسبوعين لمجمع الشفاء الطبي.

 

 

 

وكان المكتب الإعلامي لحكومة غزة أكد أنّ المئات من جنود الاحتلال المدججين بالسلاح والكلاب البوليسية وعشرات الدبابات والطائرات بدون طيار والمروحيات العسكرية شاركوا في اقتحام مستشفى الشفاء الذي يأوي 5000 مريض ونحو 30 ألف مدني لجأوا إليه.

 

وجاء الانسحاب بعد أن كثفت فصائل المقاومة الفلسطينية عملياتها ضد قوات الاحتلال الإسرائيلي في محيط مجمع الشفاء الطبي، وخاضت مواجهات عنيفة مع القوات المهاجمة.

 

وذكر تحليل لمعهد دراسة الحرب أن فصائل المقاومة الفلسطينية شنت 70 عملية ضد قوات الاحتلال الإسرائيلي في مجمع الشفاء الطبي في الفترة ما بين 18 آذار/مارس الماضي – عندما اقتحمت قوات الاحتلال المجمع وفرضت عليه حصارا خانقا – و 28 مارس.

عن علي محمد

مدير التحرير

شاهد أيضاً

“محرقة الشفاء”.. إستراتيجية الاحتلال في كيّ الوعي تتهاوى أمام صمود غزة

على الرغم ممّا أراده الاحتلال الصهيوني النازي من المشاهد النازية التي خلفها بعد انسحابه من …

آخر الأخبار