الأحد , 1 نوفمبر 2020
مجلة فتح
الرئيسية 10 مقالات 10 عربية 10 كلمة لكم
كلمة لكم

كلمة لكم

 (مجلة فتح العدد -738)

للمرة السادسة على التوالي يتم تقديم اعتذار عن تسلم رئاسة مجلس جامعة الدول العربية، بعد فلسطين وقطر وجزر القمر والكويت ولبنان وليبيا، تلك الجامعة التي كانت تسمى جامعة وأصبحت اليوم بفضل زعماء وسلاطين وملوك تسمى مفرقة الدول العربية، لأنها لم تعد تملك من جامعة أي شيء، بفضل أحمد أبو الغيط ومن خلفه.

وهذه هي المرة الأولى التي يتم اعتذار ما يقارب ثلث أعضاؤه عن تسلم الرئاسة، وكأن بها جرب لا يريد أحد أن يتسلمها مع أنه منذ أن أبعدت سورية عن جامعة الدول العربية لم يعد لها أي قيمة تذكر، وبعد أن شرع عمرو موسى ملف الناتو في ليبيا ووقفت مع السعودية ضد اليمن، وها هي اليوم تقف ضد فلسطين في عملية التطبيع الإماراتي الصهيوني.

فمن الأفضل أن لا تسمى جامعة الدول العربية، لأن عين الكيان الصهيوني عليها منذ مدة بأن تسمى جامعة دول الشرق الأوسط، وعندئذ تصبح «إسرائيل» إحدى الدول المؤسسة في ذلك التجمع، بعد أن كانت جامعة ترفع شعار ( لا صلح، لا اعتراف، لا تفاوض) أصبحت جامعة تعترف بـ «إسرائيل» وتتفاوض معها وتعترف بها.

عن علي محمد

مدير التحرير