الإثنين , 23 نوفمبر 2020
مجلة فتح
الرئيسية 10 شؤون حركية 10 الأخ/ أبو حازم على رأس وفد حركي يلتقي السيد جواد تركابادي سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية بدمشق
الأخ/ أبو حازم على رأس وفد حركي يلتقي السيد جواد تركابادي سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية بدمشق

الأخ/ أبو حازم على رأس وفد حركي يلتقي السيد جواد تركابادي سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية بدمشق

التقى وفد حركي برئاسة الأخ أبو حازم أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح الانتفاضة بالسيد جواد تركابادي سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية بدمشق.

وقد ضم الوفد الحركي الأخ أبو فاخر أمين السر المساعد للجنة المركزية للحركة، والأخ أبو عمر المصري عضو اللجنة المركزية للحركة، ومن الجانب الإيراني حضر السيد عباس أذريا المستشار في السفارة الإيرانية.

هذا وقد قدم الوفد التهنئة للسيد السفير بحلول عيد الأضحى المبارك، وتمنى التقدم والازدهار للجمهورية الاسلامية الإيرانية.

وقد تحدث الأخ أبو حازم حول الأوضاع الفلسطينية في داخل الوطن المحتل وخارجه، والمخاطر التي تتعرض لها القضية الفلسطينية،  وأشار إلى طبيعة الاستهداف الذي يقوم به العدو الصهيوني من خلال مشروع ضم الضفة الغربية وأغوار الأردن، والذي يأتي في سياق استكمال تهويد  الأرض الفلسطينية تنفيذاً لصفقة القرن الأمريكية التي بدأت بالإعلان عن أن القدس عاصمة الكيان الصهيوني وضم الجولان العربي السوري للسيادة الصهيونية.

كما أكد الأخ أبو حازم على ضرورة صياغة برنامج وطني فلسطيني يحمي الهوية والأرض من خلال العودة إلى الميثاق الوطني ومشروع المقاومة والانخراط في محور المقاومة الذي يدافع عن كرامة الأمة.

من جانبه أكد السيد جواد تركابادي على موقف الجمهورية الإسلامية الإيرانية الثابت والداعم للقضية الفلسطينية، لأنها تشكل القضية المركزية في السياسة الإيرانية والعقيدة الراسخة بضرورة استرجاع فلسطين وتحرير الأرض المقدسة.

كما أكد السيد السفير على أن المشروع الصهيوني لا يمكن أن يتحقق  لأنه لا يمتلك أي حق في الأرض الفلسطينية، وأصحاب الحق الشرعيين هم وحدهم أصحاب الحق فيها، كما أن الاستكبار العالمي الذي تقوده أمريكا لم يعد قادراً على فرض املاءاته وشروطه بفضل تنامي قدرات محور المقاومة.

كما كان هناك مداخلات للأخ أبو فاخر والأخ أبو عمر أكدت على أن الشعب الفلسطيني استطاع عبر سنوات النضال الطويلة أن يسقط العديد من المشاريع التصفوية التي حاولت النيل من حقوق شعبنا، ولا شك بأن المقاومة هي الطريق الوحيد الذي يعيد الحقوق ويحرر الأرض الفلسطينية.

وفي نهاية اللقاء أكد الطرفين على استمرار التواصل من أجل تنسيق المواقف في دعم قضيتنا الفلسطينية وتوحيد الجهود من أجل استمرار المقاومة.

عن علي محمد

مدير التحرير