الثلاثاء , 12 نوفمبر 2019
مجلة فتح
الرئيسية 10 شؤون عربية 10 تطبيع مع الكيان 10 رياضي فلسطيني يعبّر عن شكره للاعب الكاراتيه اللبناني لعدم قبوله التتويج مع لاعب صهيوني.. فماذا فعل؟
رياضي فلسطيني يعبّر عن شكره للاعب الكاراتيه اللبناني لعدم قبوله التتويج مع لاعب صهيوني.. فماذا فعل؟

رياضي فلسطيني يعبّر عن شكره للاعب الكاراتيه اللبناني لعدم قبوله التتويج مع لاعب صهيوني.. فماذا فعل؟

بذل القادة الإسرائيليون خلال السنوات القليلة الماضية الكثير من الجهود لاختراق العالم العربي والإسلامي من الجانب الرياضي، إلا أن الكثير من الرياضيين العرب والمسلمين رفضوا ذلك التطبيع الرياضي ولم يرضخوا للأطماع الخبيثة الصهيونية، ولقد فضّل الكثير من الرياضيين المسلمين الانسحاب بكل شرف وسعادة، وعدم الدخول في مواجهات رياضية مع الفرق أو الأفراد الإسرائيليين حتى لو كلفهم ذلك الغالي والنفيس، ولو فرضت عليهم العقوبات العالية وحتى لو وصل الأمر بهم إلى قطع مسارهم ونشاطهم الرياضي نهائياً.

وحول هذا السياق، تخلى لاعب الكاراتيه اللبناني “مالك الزيباوي” الأسبوع الماضي الذي شارك في بطولة أوروبا التي أقيمت في البرتغال عن الصعود إلى منصة التتويج رغم أنه حصل على المركز الأول وذلك لأنه كان يوجد أيضاً على منصة التتويج لاعب إسرائيلي إلا أنه فضّل الانسحاب وذلك دعماً للقضية وللشعب الفلسطيني المظلوم الذي عاش خلال العقود الماضية تحت وطأة وجبروت الكيان الصهيوني الغاصب.

وردّاً للجميل، أشاد العّداء الفلسطيني “محمد القادري” بالرياضي اللبناني لدعمه القضية والشعب الفلسطيني ومقارعته للكيان الصهيوني.

يذكر أن هذا الرياضي الفلسطيني الشهير صعد على منصة البطولة بالعلم اللبناني بعد مشاركته في الماراتون الذي عقد في العاصمة السويسرية “جنيف” وذلك ليعبّر عن مدى شكره وامتنانه للاعب لكاراتيه اللبناني “مالك الزيباوي”.

وفي سياق متصل، تقدّمت المؤسسة الفلسطينية للشباب والرياضة في لبنان بأسمى آيات التهاني للبطل اللبناني ابن صيدا “مالك الزيباوي” والذي تمكّن من الفوز في بطولتين بآن واحد، المركز الأول في بطولة أوروبا المفتوحة للكاراتيه والكيوكوشنكاي وفي بطولة الكرامة والعزة التي تضاهي الذهبية وكل المراكز.

عن علي محمد

مدير التحرير

اضف رد