الإثنين , 23 أبريل 2018
مجلة فتح
الرئيسية 10 مقالات 10 عربية 10 كلمة لكم
كلمة لكم

كلمة لكم

 ( مجلة فتح العدد 714 )

ونحن نعيش ذكريات معركة الكرامة ويوم الأرض المجيد، التي نحتفي بها في هذه  الأيام، ترحل بنا الذاكرة بعيداً إلى أيام انطلاقة الثورة وبسالة أبطالها، حيث كانت البندقية هي الكرامة، وكانت الأرض هي الهوية، وكنا نرى في المقاومة عزاً وفخراً لشعبنا الذي لا يساوم أو يستسلم.

وبقي شعبنا على عهده، وحافظ على هويته، ولم يبدل بندقيته، ومازال أبناؤه يقدمون دروساً في التضحية والفداء من باسل الأعرج، لأحمد جرار،ولإبراهيم أبو ثريا وغيرهم الكثيرين، الذين مازالوا على الطريق سائرين، حافظين للوصية، التي حمَّلها لهم الآباء والأجداد، برغم كل العقبات والعراقيل التي توضع في طريقهم.

أراد البعض أن نسقط البندقية، ونتخلى عن أرضنا الفلسطينية، ونذهب إلى أوهام التسوية، ونقبل بأحلام الصهيونية، وعقدوا المؤتمرات والمنتديات والاتفاقيات، لكن كل مشاريعهم ذهبت أدراج الرياح، ولم تفت في عضد أبناء شعبنا، ولم تنال من عزيمته وإرادته، وها هو في كل يوم يسطر درساً جديداً في البطولة والتضحية.

واليوم يريدون إلهاءنا بمشاريع سلطوية، ويتحاربون على تقاسم الفتات، من مجالس ووزارات، تخلو من ما ورثناه في ذاكرتنا من مواقف العزة والكرامة، ومن صور المعارك التي خلدت في تاريخنا الوطني، وهي تبرز شجاعة وبطولة شعبنا في أحراش الأردن، وجنوب لبنان، والانتفاضات المتعاقبة، فذلك ما تحتفظ به ذاكرتنا ونحافظ عليه، وليس ما يريده البعض من تشويه ذلك التاريخ.

نحن لا نتغنى بالماضي فقط، بل نعمل على وصله بالحاضر، لأنه الحقيقة التي تسكن في داخلنا، التي تؤكد على الأمانة التي حمّلنا إياها آباءنا وأجدانا وشهداءنا وأبناء شعبنا، بأن نبقى حافظين للوصية في استعادة أرضنا وتحريرها، والتي ضحوا من أجلها ولم يستجدوا العدو أو يستسلموا له، وسيبقى شعبنا يردد المقولة المأثورة للزعيم الخالد جمال عبد الناصر: «ما أخذ بالقوة لا يسترد بغير القوة»، والبندقية هي طريق الانتصار.

عن علي محمد

مدير التحرير