الإثنين , 19 فبراير 2018
مجلة فتح
الرئيسية 10 شؤون فلسطينية 10 الأسبوع الثالث من كانون الثاني: ارتقاء 3 شهداء وإصابة 10 صهاينة
الأسبوع الثالث من كانون الثاني: ارتقاء 3 شهداء وإصابة 10 صهاينة

الأسبوع الثالث من كانون الثاني: ارتقاء 3 شهداء وإصابة 10 صهاينة

في إطار المتابعة والإحصاء المتواصل لانتفاضة القدس، رصد موقع “الانتفاضة” في الأسبوع الثالث من شهر كانون الثاني لعام 2018، 12 عملية فدائية أدت إلى إصابة 10 صهاينة بجراح مختلفة، في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية والقدس المحتلتين.

ففي مدينة جنين، أصيب جنديين صهيونيين بجراح أحدهما خطيرة، في الاشتباك المسلح الذي خاضه الشهيد أحمد إسماعيل جرار مع قوات الاحتلال.

وفي مدينة الخليل، أصيب جندي صهيوني بجراح متوسطة، بعد دهسه من قبل الفدائي جهاد إلياس محمد الجعبري (55 عاما) من الخليل، والذي اعتقلته قوات الاحتلال عقب تنفيذ العملية.

أما في بلدة الرام شمال مدينة القدس المحتلة، فأصيب 3 جنود بجراح مختلفة، عقب رشقهم بالحجارة في المواجهات التي اندلعت بالبلدة.

كما أصيب مستوطنين في بلدة حزما بالقدس المحتلة، عقب رشقهم بالحجارة، إضافة لإصابة آخر بجراح في بلدة سنجل شمال شرق رام الله.

وأصيب مستوطن صهيوني بجراح متوسطة، عقب رشقه بالحجارة اثناء مرور سيارته بالقرب من البلدة القديمة في القدس المحتلة.

كما استهدفت مجموعة من المقاومين في الضفة المحتلة، دوريات الاحتلال الصهيوني بخمسة عبوات ناسفة، دون أن يعترف الاحتلال بوقوع إصابات.

كما شهد الأسبوع عملية إطلاق نار من قبل المجموعات الفدائية في الضفة الغربية، تجاه دوريات الاحتلال بالقرب من مستوطنة كريات أربع، دون أن يعترف الاحتلال بوقوع إصابات نتيجة هذه العملية.

ووفق الإحصائية التي أعدها موقع الانتفاضة، فقد أصيب 33 مواطناً بالرصاص الحي والمطاطي، إضافة إلى إصابة العشرات بالاختناق بالغاز والاعتداء بالضرب، خلال المواجهات التي اندلعت في 100 نقطة مواجهة.

وشهدت هذه المواجهات إلقاء 12 زجاجة حارقة، في مناطق مختلفة بالضفة والقدس المحتلتين، خلال الأسبوع الثالث من شهر يناير للعام 2018.

وسجل موقع الانتفاضة خلال الأسبوع الثالث من شهر كانون الثاني ، استشهاد 3 مواطنين من الضفة الغربية المحتلة، والشهداء هم:

1_ الشهيد أحمد إسماعيل جرار (31 عامًا)، من وادي برقين في جنين، واستشهد باشتباك مسلح مع قوات الاحتلال الصهيوني.

 

2_ الشهيد أحمد عبد الجابر محمد سليم (٢٤ عاماً)، من جيوس بقلقيلة، واستشهد برصاص الاحتلال خلال المواجهات في جيوس.

 

3_ الشهيد الأسير حسين حسني عطا الله (57 عامًا)، من نابلس، واستشهد متأثراً بإصابته بمرض السرطان والإهمال طبي.

 

ولا تزال قوات الاحتلال الصهيوني تحتجز جثامين 16 شهيد من شهداء انتفاضة القدس، والشهداء المحتجزة جثامينهم هم:

 

1_ عبد الحميد أبو سرور (19 عاماً) من مخيم عايدة -بيت لحم، استشهد بتاريخ 20/4/2016.

 

2_ محمد ناصر محمود الطرايرة (16 عاماً)، من الخليل، واستشهد بتاريخ 30/6/2016.

 

3_ محمد جبارة أحمد الفقيه (29 عاماً)، من صوريف – الخليل، واستشهد بتاريخ 27/7/2016.

 

4_ رامي محمد زعيم علي العورتاني (31 عاماً)، من نابلس، استشهد بتاريخ 31/7/2016.

 

5_ مصباح أبو صبيح (39 عاماً)، من سلوان بالقدس المحتلة، واستشهد بتاريخ 9/10/2016.

 

6_ فادي أحمد القنبر (28 عاما)، من القدس المحتلة، واستشهد بتاريخ 8/1/2017.

 

7_ الشهيد عادل حسن عنكوش (18 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

 

8_ الشهيد براء إبراهيم عطا (18 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

 

9_ الشهيد أسامة أحمد عطا (19 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

 

10_ الشهيد نمر محمود الجمل (36 عاماً) من قرية بيت سوريك، واستشهد بتاريخ 26/9/2017.

 

11_ الشهيد بدر كمال مصبح، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

 

12_ الشهيد شادي سامي الحمري، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

 

13_ الشهيد محمد خير الدين البحيصي، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

 

14_ الشهيد علاء سامي أبو غراب، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

 

15_ الشهيد أحمد حسن السباخي، من مخيم النصيرات، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

 

16_ _ الشهيد أحمد إسماعيل جرار (31 عامًا)، من وادي برقين في جنين، واستشهد بتاريخ 18/1/2018.

 

كما اعتقلت قوات الاحتلال 94 مواطناً فلسطينياً بينهم 18 طفلاً، وتركزت الاعتقالات في محافظات (الخليل، القدس، جنين، وبيت لحم، ونابلس، وطولكرم، وقلقيلية)، وبينهم أسرى محررين.

وأفرجت قوات الاحتلال الصهيوني، عن ستة أسرى من قطاع غزة، وهم، الأسير باسل أبو زينة، والأسير أسامة أبو الجديان، والأسير طارق المدلل، والأسير عصام المنيراوي، والأسير زياد الصوفي، والأسير محمود أبو عاصي.

 

حكمت محكمة الاحتلال الصهيوني، بالقدس المحتلة على الأسير المقدسي عيسى درياس بالسجن لمدة 25 شهرًا.

ومدّدت محكمة صهيونية اعتقال الطفلة الفلسطينية عهد التميمي (16 عاما)، لـ”استكمال التحقيق معها”، للمرة الرابعة منذ اعتقالها.

وأجّلت محكمة سالم العسكرية الصهيونية، محاكمة القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ خضر عدنان إلى الخامس من الشهر المقبل.

وخلال الأسبوع الثالث من شهر كانون الثاني واصلت آليات الاحتلال المتمركزة شرق محافظات قطاع غزة، فتح نيران رشاشاتها اتجاه أراضي ومنازل المواطنين، حيث استهدفت هذه الآليات المنازل والأراضي أكثر من 6 مرات، إضافة لتوغلها شرق محافظة خانيونس، ومدينة دير البلح، وبيت حانون.

وفي ذات السياق واصلت قوات الاحتلال اعتداءاتها على الصيادين، حيث استهدفت زوارق الاحتلال مراكب الصيادين في عرض بحر قطاع غزة، 6 مرات.

ورصد الموقع هدم قوات الاحتلال 4 منازل للفلسطينيين، 3 منها في مدينة جنين، وواحد في مدينة القدس المحتلة.

كما رصد الموقع إخطار قوات الاحتلال أكثر من 12 منزلاً بالهدم، في النقب المحتل، ومدينة القدس.

ووفق متابعة موقع الانتفاضة خلال الأسبوع المنصرم، فقد واصل المستوطنون الصهاينة اقتحاماتهم اليومية للمسجد الأقصى المبارك، على شكل مجموعات، في الفترة الصباحية، وبلغ عدد الصهاينة المقتحمين للمسجد الأقصى أكثر من 446 صهيونياً.

عن علي محمد

مدير التحرير