السبت , 16 ديسمبر 2017
مجلة فتح
الرئيسية 10 شؤون العدو 10 اخبار 10 ما وراء نقل 100 ألف جندي «إسرائيلي» إلى النقب؟
ما وراء نقل 100 ألف جندي «إسرائيلي» إلى النقب؟

ما وراء نقل 100 ألف جندي «إسرائيلي» إلى النقب؟

كشفت وسائل إعلام عبرية، عن خطة لنقل وحدات جيش العدو الصهيوني إلى النقب المحتلة، وسلسلة تعيينات جديدة في قيادة جيش العدو.

وذكرت القناة العبرية العاشرة، أن قيادات الجيش «الإسرائيلي» قدمت (21/11) خطة لنقل وحدات الجيش إلى النقب؛ بهدف التشجيع على الاستيطان فيه.

ووفق القناة؛ فإن جيش العدو سينقل مدن التدريب إلى النقب و100 ألف جندي نظامي إلى معسكرات ضمن خطة نقل الجيش إلى الجنوب (من فلسطين المحتلة).

ووصف وزير جيش العدو، أفيغدور ليبرمان الخطة بأنها «مشروع وطني»، مطالبا الجميع بمساندتها.

وقالت القناة: إن قيادة الجيش عرضت أمام الحكومة خطة نقل وإقامة مجمع اتصالات وتكنولوجيا المعلومات إلى النقب، كذلك إقامة مجمع للاستخبارات هناك خلال العام 2018.

وعد ليبرمان نقل الجيش إلى النقب بأنه «تحقيق لرؤية بن غوريون لتطوير النقب».

وأشارت القناة إلى أن الجيش، ومن أجل تشجيع الجنود النظاميين على السكن في النقب، قرر إقامة مساكن جذابة وسكة قطار في مستوطنة «عومر» في النقب لمصلحتهم، مبينة أن تكلفة المشروع تصل إلى 50 مليار شيكل (الدولار 3.52 شواكل).

ويعد المشروع الأكبر في تاريخ الكيان الصهيوني، ويستمر نقل معسكرات الجيش إلى النقب إلى عام 2022.

 

عن علي محمد

مدير التحرير