السبت , 16 ديسمبر 2017
مجلة فتح
الرئيسية 10 شؤون فلسطينية 10 الأسبوع الأول من تشرين الثاني … 6 عمليات فدائية وارتقاء 5 شهداء
الأسبوع الأول من تشرين الثاني … 6 عمليات فدائية وارتقاء 5 شهداء

الأسبوع الأول من تشرين الثاني … 6 عمليات فدائية وارتقاء 5 شهداء

في إطار المتابعة والإحصاء المتواصل لانتفاضة القدس، رصد موقع “الانتفاضة” في الأسبوع الأول من شهر تشرين الثاني لعام 2017، 6 عمليات فدائية أدت إلى إصابة 9   صهاينة بجراح مختلفة، في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية والقدس المحتلتين.

ففي قرية دير نظام برام الله، أصيب جندي صهيوني بجراح في رأسه، بعد رشقه بالحجارة من قبل شبان القرية.

كما أصيب 3 مستوطنين بجراح، بعد رشقهم بالحجارة بالقرب من حزما بالقدس المحتلة.

وفي بلدة عزون أصيب مستوطن صهيوني بحروق، عقب رميه بالزجاجات الحارقة من قبل شبان البلدة.

وأصيب جنديين بجراح طفيفة في بلدة الرام، بعد إطلاق شبان الانتفاضة قنبلة صوت، على دوريات الاحتلال التي تتجول في البلدة.

كما أصيب مستوطن صهيوني بجراح طفيفة عقب رشقه بالحجارة بالقرب من مستوطنة “حولون” بالداخل المحتل.

وفي بلدة تقوع أصاب شبان الانتفاضة جندي صهيوني بجراح متوسطة، عقب رشقه بوابل من الحجارة أثناء المواجهات الأسبوعية في البلدة.

وخلال الأسبوع الأول من شهر تشرين الثاني ، أطلقت مجموعات المقاومة الفلسطينية النار، على دوريات الاحتلال بالقرب من مستوطنة “يحان”، إضافة لاستهداف دورية للاحتلال شرق مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة.

وزعمت قوات الاحتلال احباطها 3 عمليات طعن، قرب مستوطنة “مابو دوتان” قضاء جنين، وبالقرب من حاجز صوفين قضاء قلقيلية، وعلى مدخل مدينة يطا قضاء الخليل.

ووفق الإحصائية التي أعدها موقع الانتفاضة، فقد أصيب 17 مواطناً بالرصاص الحي والمطاطي، إضافة إلى إصابة العشرات بالاختناق بالغاز والاعتداء بالضرب، خلال المواجهات التي اندلعت في 83 نقطة مواجهة.

وشهدت هذه المواجهات إلقاء 13 زجاجة حارقة، في مناطق مختلفة بالضفة والقدس المحتلتين، خلال الأسبوع الأول من شهر نوفمبر للعام 2017.

وسجل موقع الانتفاضة خلال الأسبوع الأول من شهر تشرين الثاني ، استشهاد 5 مقاومين في قطاع غزة، والشهداء هم:

1 _ الشهيد بدر كمال مصبح، من مدينة دير البلح، واستشهد بعد قصف الاحتلال نفق للمقاومة الفلسطينية شرق خانيونس.

 

2_ الشهيد شادي سامي الحمري، من مدينة دير البلح، واستشهد بعد قصف الاحتلال نفق للمقاومة الفلسطينية شرق خانيونس.

3_ الشهيد محمد خير الدين البحيصي، من مدينة دير البلح، واستشهد بعد قصف الاحتلال نفق للمقاومة الفلسطينية شرق خانيونس.

4_ الشهيد علاء سامي أبو غراب، من مدينة دير البلح، واستشهد بعد قصف الاحتلال نفق للمقاومة الفلسطينية شرق خانيونس.

5_ الشهيد أحمد حسن السباخي، من مخيم النصيرات، واستشهد بعد قصف الاحتلال نفق للمقاومة الفلسطينية شرق خانيونس.

وبعد ارتقاء 5 شهداء في نفق المقاومة الذي استهدفته طائرات الاحتلال، واحتجازها لجثامين الشهداء، أصبحت قوات الاحتلال تحتجز جثامين 15 شهيداً من شهداء انتفاضة القدس، والشهداء المحتجزة جثامينهم هم:

1_ عبد الحميد أبو سرور (19 عاماً) من مخيم عايدة -بيت لحم، استشهد بتاريخ 20/4/2016.

2_ محمد ناصر محمود الطرايرة (16 عاماً)، من الخليل، واستشهد بتاريخ 30/6/2016.

3_ محمد جبارة أحمد الفقيه (29 عاماً)، من صوريف – الخليل، واستشهد بتاريخ 27/7/2016.

4_ رامي محمد زعيم علي العورتاني (31 عاماً)، من نابلس، استشهد بتاريخ 31/7/2016.

5_ مصباح أبو صبيح (39 عاماً)، من سلوان بالقدس المحتلة، واستشهد بتاريخ 9/10/2016.

6_ فادي أحمد القنبر (28 عاما)، من القدس المحتلة، واستشهد بتاريخ 8/1/2017.

7_ الشهيد عادل حسن عنكوش (18 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

8_ الشهيد براء إبراهيم عطا (18 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

9_ الشهيد أسامة أحمد عطا (19 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

10_ الشهيد نمر محمود الجمل (36 عاماً) من قرية بيت سوريك، واستشهد بتاريخ 26/9/2017.

11_ الشهيد بدر كمال مصبح، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

 

12_ الشهيد شادي سامي الحمري، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

13_ الشهيد محمد خير الدين البحيصي، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

14_ الشهيد علاء سامي أبو غراب، من مدينة دير البلح، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

15_ الشهيد أحمد حسن السباخي، من مخيم النصيرات، واستشهد بتاريخ 3/11/2017.

كما اعتقلت قوات الاحتلال 55 مواطناً فلسطينياً بينهم 14 طفلاً، وتركزت الاعتقالات في محافظات (الخليل، القدس، جنين، وبيت لحم، ونابلس، وطولكرم، وقلقيلية)، وبينهم أسرى محررين.

وخلال الأسبوع الأول لشهر تشرين الثاني أصدرت قوات الاحتلال 24 قرار اعتقال إداري بحق أسرى فلسطينيين، لفترات تتراوح ما بين 4 إلى 6 شهور.

وأصدرت محكمة الاحتلال، حكماً بحق الأسير أحمد أبو فارة بالسجن الفعلي لأربع سنوات، وغرامة مالية بقيمة (10 آلاف شيقل)، وبحقّ الأسير سامر مضية بالسّجن لثلاث سنوات وتسعة أشهر، وغرامة بقيمة (6000 شيقل).

كما حكمت محكمة الاحتلال الصهيوني في القدس، على الأسير المقدسي ناصر عبيد من قرية العيسوية، بالسجن 28 شهرًا.

وجددت محاكم الاحتلال الصورية الاعتقال الإداري بحق النائب في المجلس التشريعي إبراهيم محمد صالح دحبور (52 عاما)، من مدينة جنين، وذلك لمدّة أربعة شهور جديدة.

ووافقت محكمة الاحتلال الصهيوني، على تقديم موعد جلسة الاستماع للالتماس المقدم باسم الأسير المضرب عن الطعام لليوم 21 على التوالي بلال ذياب، والذي يطالب بإنهاء اعتقاله الإداري.

وخلال الأسبوع الأول من شهر تشرين الثاني ، واصلت آليات الاحتلال المتمركزة شرق محافظات قطاع غزة، فتح نيران رشاشاتها اتجاه أراضي ومنازل المواطنين، حيث استهدفت هذه الآليات المنازل والأراضي أكثر من 9 مرات.

وفي ذات السياق واصلت قوات الاحتلال اعتداءاتها على الصيادين، حيث استهدفت زوارق الاحتلال مراكب الصيادين في عرض بحر قطاع غزة، أكثر من 8 مرات، إضافة لاعتقالها الصيادين حسن وأحمد علي مقداد، في بحر شمال قطاع غزة

وهدمت قوات الاحتلال خلال الأسبوع الأول من شهر نوفمبر، 5 منازل في قرى النقب المحتل، والأغوار بالضفة المحتلة.

كما هدمت قوات الاحتلال 4 منشآت صناعية بالقدس المحتلة والضفة الغربية، إضافة لهدمها وبركة زراعية، في قرية فروش بيت دجن بالأغوار الشمالية.

 

ورصد الموقع تسليم قوات الاحتلال إخطارات بالهدم لأكثر من 10 عائلات فلسطينية بالضفة والقدس.

ووفق متابعة موقع الانتفاضة خلال الأسبوع المنصرم، فقد واصل المستوطنون الصهاينة اقتحاماتهم اليومية للمسجد الأقصى المبارك، على شكل مجموعات، في الفترة الصباحية، وبلغ عدد الصهاينة المقتحمين للمسجد الأقصى أكثر من 452صهيونياً.

عن علي محمد

مدير التحرير